الحملات الإعلانية في شهر رمضان

الحملات الإعلانية في شهر رمضان

هل نظرت الإعلان الذي قدمته شركة الاتصالات؟ وكيف ردت الشركات المنافسة لها؟ أو نظرت الإعلان الذي قدمته زين هذا العام وكيف ستختلف عنها شركة موبايلي بالفكرة ؟ السؤال المطروح الآن لماذا تختار أغلب العلامات التجارية شهر رمضان لنشر إعلاناتها؟ ما الذي يجعلنا ننتظر هذه الإعلانات؟ الجواب ببساطة لأن هذه الشركات استوفت شروط إنشاء حملة إعلانية ناجحة.

ثمة مجموعة من الخطوات لبدء حملة إعلانية ناجحة، بدايةً من دراسة السوق وتحديد الهدف من الحملة الإعلانية والجمهور المستهدف، وصولًا لتصميم الحملة الإعلانية واختيار القنوات المستخدمة للإعلان سواً في مواقع  التواصل الاجتماعي أو التلفاز والحقيقة أننا حتى لو استوفينا جميع الشروط في الحملة الإعلانية وكانت الأكثر ابتكارية وإبداعًا، لكن لم نتمكن من الوصول إلى الجمهور المستهدف فهذا يعني أن الحملة كانت غير ناجحة.

الوصول إلى حملة إعلانية ناجحة يجب علينا من البداية هو فهم ماهية الحملة الإعلانية و أهداف انشائها.

  • ماهي الحملة الإعلانية؟

هي استراتيجية مصممة بشكلٍ خاص لتحقيق هدف معين من خلال الإعلان، مثل زيادة الوعي بالعلامة التجارية أو زيادة المبيعات أو تحسين الاتصال مع الجمهور المستهدف، حيث يخلق الإعلان الرغبة في شراء المنتج والوعي بأهميته، ما يجعل الحملة الإعلانية تحتاج إلى تخطيط جيد.

  • أهداف الحملة الإعلانية

تهدف الحملات الإعلانية إلى تحقيق مجموعة من الأهداف مثل تعزيز القيمة الخاصة بالمنتج وتذكير الجمهور بالمنتج أو الخدمة، كما تشمل الأهداف أيضًا:

  • التوعية بالعلامة التجارية

بعض الحملات الإعلانية تهدف إلى صنع صورة إيجابية حول العلامة التجارية فإذا كان الهدف من الحملة الإعلانية هو تعزيز الوعي بالعلامة التجارية فإن نجاح العلامة التجارية في هذه الحالة يتوقف على مدى نجاح الحملة وزيادة ظهورك على محركات البحث، وزيادة ذكر اسم المنتج أو الخدمة على وسائل التواصل الاجتماعي.

  • تسويق المنتجات

التأثير على قرارات الشراء الخاصة بالجمهور وهي واحدة من أهم فوائد إنشاء حملة إعلانية ناجحة.

  • الجمهور

هذه النوعية من الحملات تلجأ إليها بعض العلامات التجارية والمؤسسات الحكومية، على سبيل المثال هناك حملات إعلانية تقوم بها وزارة الصحة للتوعية بأهمية المحافظة على التباعد الاجتماعي أو حملات التعزيز ونشر الوعي بأخذ لقاح (كوفيد19) . أما إذا كان هدفك من الحملة الإعلانية هو الحصول على جمهور جديد، حدد الجمهور الذين تريدهم وأين ستجدهم؟ ومن المهم جدا

أن تحدد المشكلات التي تقابل جمهورك لتركز عليها في حملتك الإعلانية، عادةً يهتم الأشخاص بالإعلانات التي تمس قضاياهم وتلبي احتياجاتهم وتقدم حلولًا لمشكلاتهم، كن قريبًا في رسالتك الإعلانية من الجمهور المستهدف.

بجانب معرفة أهداف الحملة الإعلانية والتنفيذ هناك مجموعة عوامل لحملة إعلانية ناجحة ومنها:

  • المحتوى الإعلاني:

البساطة هي كلمة السر في نجاح الحملات الإعلانية، اجعل رسالتك الإعلانية بسيطة قدر الإمكان، لا تجعلها غامضة أو صعبة الفهم حتى لا ينفر منها الجمهور، لا يقتصر دور البساطة على إبراز الرسالة الإعلانية فحسب لكنها تجعل تصميم الإعلان بشكل عام أسهل، تذكر أن احتفاظ حملتك الإعلانية بموضوع واحد خلال الحملة سيجعل رسالتها واضحة ومؤثرة. كما يجب أن لا تبالغ في عرض المزايا الخاصة بمنتجك، كن صادقًا قدر الإمكان مع جمهورك، إن الشفافية والمصداقية هي التي ستساعدك في بناء علاقة قوية مع جمهورك. لكن عليك أيضاً  تكرار الرسالة الإعلانية بذكاء لأن تكرار نفس الرسالة يؤدي إلى الملل، عليك تقديم رسالتك الإعلانية بشكلٍ متكرر لكنه متجدد كي تشد الجمهور بتجدد حملتك الإعلانية.

  • الوقت المناسب

إن الوقت المناسب لإطلاق الحملات الإعلانية هو وقت الذروة، حيث تزداد رغبة العملاء في شراء المنتجات الجديدة فيجب عليك أن تفهم وتعرف متى تُطلق حملتك الإعلانية لتلقى التفاعل المطلوب.

إن الحملة الإعلانية هي مجموعة من الإعلانات التي تدور حول رسالة واحدة وتهدف إلى تحقيق هدف معين، فعلى سبيل المثال قد تقوم شركة معينة بإنشاء حملة إعلانية لتحقيق أحد هذه الأهداف أو اثنين منها أو أكثر: خلق الوعي بالعلامة التجارية أو اجتذاب عملاء جدد أو زيادة المبيعات، وعادةً ما تعتمد الحملة الإعلانية على أكثر من قناة اتصال وتستهدف جمهور محدد ولها ميزانية محددة مرتبطة بفترة زمنية.

إنشاء الحملات الإعلانية ليس صعبًا أو مستحيلًا يحتاج فقط للدراسة الجيدة للسوق ،المنتج ،الخدمة، بالإضافة إلى التخطيط الجيد ،التصميم البسيط والمبتكر للرسالة الإعلانية.

Post a comment

Your email address will not be published.